طريق الشمس

حلم قديم.. قهوة سوداء.. ومعطفٌ قد خانه برد الشتاء
كان يوماً مظلماً..وممطر..نسجت فيه تراتيل حلمي القديم.. كعجوزٍ بشعرها الأبيض.. تتأرجح على كرسيها وتحيك صوفاً بإبرتين.. لسنواتٍ وسنوات 


كل شيء..في تلك اللحظة..كان أسود.. قهوتي.. معطفي.. السماء.. وحلمي.. وها قد مضت سنوات عمري..و آمالي.. وكل ما كان ملوَن..و زهري..وأصفر
كرهت المطر.. والسحاب..والبرد.. وتمنيت ان يأتي غدٌ مشمس.. بأمل..وتفاؤل..وحياة 


واستيقظت اليوم.. أحارب ثقلاً يمنعني من النهوض.. فتحت ستارتي لأرى كل شيءٍ رمادي.. السماء.. والبيوت.. والأشجار
يوم رمادي.. مابين أمسي المعتم.. وغدي المشمس
فاليوم أنا في نصف الطريق.. جمعت بقايا حلمي المحطم.. حملتها فوق كتفي.. ورحلت.. تركت لك سنواتي لتبدأ بها عمر جديد.. وأنا..سأواصل الطريق وأمشي.. وأمشي..في طريقي إلى الشمس


19 يناير 2011   

سلام

أيقظني حلمي ذات صباح.. أيقظني من سباتٍ طويل..في صباح يومٍ جميل.. فيه شمس..وطيور..وأزهار.. وأدركت أخيراً..انه قد ولّى ليلي الطويل..بهزائمه..وسواده..وشحوبه


في ذلك الصباح..لم أقرء الجريدة..فقد أخبَرتني أنت أن الحياة وردية..وأن الحلم يأتي..مهما تأخر..ومهما طال الوقت..حلمنا سيأتي..وغدنا يستحق الإنتظار..فما حاجتي بباقي الأخبار؟ وما حاجتي للجريدة؟


حتى صلاتي صارت أخشع..في ذلك اليوم..ودعائي صار أعمق..وحمدي..وشكري لربي صار أكبر..فأنت استجابة
لتهجّد..وتضرّع..وقيام..وصبر 


اليوم أغشاني سلام..وطمأنينة قلبٍ خائف..خانته الأحزان والأحلام..اليوم أهدَيتني سلام..سلام في نومي..سلام في صمتي..و سلام في
الكلام

  9 Jan 2011